مركز التحميل

العودة   عالم بلا مشكلات > وَاحَةُ الْنَّفْسَ .. مَرْكَزِ تَطَوّيرَ الذَّاتِ .. مُشْكِلَاتِ الْتَّرْبِيَةِ وَالْطُّفُوْلَةَ > «● أَمْرَاضٍ الَاطْفَالِ وَعِلَاجِهَا
«● أَمْرَاضٍ الَاطْفَالِ وَعِلَاجِهَا لحميع مشكلات الاطفال النفسية والعقلية والاضطرابات السلوكية المختلفة

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-05-2003, 09:09 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
باحث إجتماعي وتربوي
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المجدد غير متصل


Question ابني المخرب كيف أعالجه ؟

إن التخريب من قبل الأطفال يُعدُّ سلوكا مزعجا للأباء لأنه يؤدي إلى الإتلاف وهو غالبا مكلف ، ويمكن تقسيمهم إلى مجموعتين :
1 ـ الأطفال الذين يفعلون ذلك ببراءة أو عن غير قصد .
2 ـ الأطفال الذين يفعلون ذلك عن قصد وبمكر حيث يمكن للعداوة أو الملل أن يستجرأ هذا السلوك .
ويمكن علاج هذا السلوك بإذن الله بما يأتي :
1 ـ المواجهة : قم بعمل فوري لوقف سلوك التخريب كلما ظهر على النحو التالي :
أ ـ اعمل على وقف السلوك التخريبي .
ب ـ أصدر له أمراً لفظياً بذلك .
ج ـ اشرح له سبب المنع ( قيمة الممتلكات ، حقوق الآخرين ).
د ـ ضع الطفل في منطقة لعزله مدة دقيقتين إلى خمس دقائق حتى يهدأ ، ثم امتدح هدوءه وأثن عليه .
هـ ـ ساعد الطفل في التعويض عن الضررمثلا ( عليك أن تدفع ثمن زجاج النافذة الذي كسرته ) أو إصلاح ما خربه إن كان ذلك ممكنا .
2 ـ حاول أن تعرف السبب ( التفهم ) :فعندما يقوم الطفل بالتخريب متعمدا ، حاول أن تعرف السبب هل هو تخريب مقصود لذاته أم هو مجرد حب الاستطلاع واستكشاف محتويات الشيء أو كراهيته للذات بإيلامها ، فعلى أساس معرفة الدافع والسبب تكون المعالجة والعقاب .
3 ـ علم الطفل التنفيس عن الغضب بشكل مناسب : فإن بعض الأطفال يعبرون عن بشكل تخريبي لأنه لم يسبق لهم تعلم طرق مناسبة لتفريغ انفعالاتهم ، ويمكنك أن تقترح على الطفل أن يقوم بلكم وسادة أو لعبة بلاستيكية منفوخة ، أو أن يقوم بتقطيع الأخشاب أو طرقها ، أو تمزيق (صور) المجلات ، أو التعبير عن المشاعر من خلال الرسم أو التلوين أو عمل الصلصال .
4 ـ البدائل البناءة : وجه الطفل التوجيه المناسب ووفر كل المناشط التي من شأنها تصريف طاقته .
5 ـ المكافأة : لاحظ بعناية وسجل عدد المرات التي يقوم فيها الطفل بتخريب أو محاولة تخريب الممتلكات ، وثبت العدد اليومي على جدول بياني ، ثم كافيء الطفل بمكافأة مناسبة عندما ينخفض المعدل اليومي لحوادث التخريب انخفاضا ملحوظا .
وأخيرا : كن هادئا متزنا في التعامل مع الطفل في علاج مثل هذه السلوكيات وإلا فإن الطفل سيزيد من سلوكه السيء ولن يستفيد الوالدين من الشدة والعصبية والعقاب الشديد شيئا .
ثم قل وداعا للطفل المخرب وعش سعيدا هانئا مع طفلك الجديد .







التوقيع




أن تكون أباً ذلك سهل ، ولكن الصب أن تتحلى بالأبوة

رد مع اقتباس
قديم 28-05-2003, 08:38 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو نشط
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


جمال الروح2 غير متصل


أخي المجدد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أشكرك أخي على هذه المواضيع الرائعة التي تدل على مدى فهمك وهذا مما شجعني على عرض مشكلتي

مع ابني عليك مع اعتذاري الشديد لإزعاجك

ابني يبلغ الثامنة من العمر ويدرس في الصف الثاني ذكي جدا وعنيد جدا ومشاكس درجة أولى لا يرضخ لأحد

إذا أمرته بأمر لا ينفذه كما أريد وإذا نهيته عن أمر يخالفني ويعمله ويتعذر بأنه نسي .

أنا لا ألجأ للعقاب البدني في بداية المشكلة وإنما أبداء بحرمانه مما يحب أو حرمانه من اللعب مع إخوته إن كان

هو المخطئ عليهم حتى يحبهم ويعرف قدرهم ولا يحمل في نفسه شيئا عليهم لو عوقب بسببهم . ولكن كل ذلك

لم يفيد وعندما ألجأ للعقاب البدني وذلك بضربه على قدميه يثور ويبدأ بالتهديد بعدم الذهاب للمدرسة أو عدم

كتابة واجباته أو عدم الذهاب للتحفيظ وقد يصل الأمر به بالتهديد بالخروج للشارع . أنهره وأطلب منه السكوت

وأهدده بضربه مرة أخرى إن تكلم ولكن بمجرد أن أهم بالخروج أو ألتفت يعود لتهديده فأعود لتهديده فيعود هو

لوعيده

ووالله إنني أكون في قمة الغضب وتراودني نفسي بضربه ضربا شديدا في تلك اللحظة ولكني أتراجع مما أرى

من حاله ولمعرفتي أن الضرب ليس وسيلة للتربية .

ربما تقول لي لماذا لا تلجئين للثواب بدل العقاب أقول لك أنه لا يعطيني فرصة لذلك فأعماله غالبا تستوجب

العقاب بدل الثواب . أحاول أن أتحاور معه ولكنه يستفزني بتصرفاته فمثلا عندما يخطئ وأحاول أفهمه خطئه لا

يتنازل عما في رأسه ودائما يرد طيب ليش هو ضربني أن كانت المشكلة بينه وبين أحد إخوته فأقول له أنت

المخطئ فيعود لرده السابق طيب ليش هو ضربني وهكذا قيس على أغلب المشاكل يكذب كثيرا وربما روى لي

ما حصل بطريقة والله لا أشك معها في صدقه . وكذلك عندما أكون مشغولة وأطلب من أحد إخوته مساعدته على

استذكار دروسه يعاند ويشتكي من إخوته وأنهم ينهرونه فأحاول أن أهدي الوضع وآمره بالذهاب وأن يسمع كلام

إخوته يذهب ولا يلبث أن يرجع يشتكي ويستفزهم حتى يتركونه . خذ أيضا عندما يأتي من المدرسة وأطلب من

أن يستحم يقول أمس تحممت أقول له طيب أنت متسخ يقول نفس الكلام ويردد نفس الأسطوانة وهكذا في غالب

مشاكله لا يرضخ أبدا إلا بشق الأنفس

احترت معاه وماني عارفة الطريقة المناسبة للتعامل معه لا أريد أن أقسو عليه حتى لا أكسر نفسه

دلني أخي وعذرا على الإزعاج وأي استفسار أنا جاهزة

أختك جمال الروح







رد مع اقتباس
قديم 31-12-2003, 08:24 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إختصاصية نفسية وتربوية

الصورة الرمزية ترانيم النفس

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


ترانيم النفس غير متصل


جزاك الله خير المجدد على الموضوع الهام والمميز







التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 21-04-2004, 02:57 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عضو نشط
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


ahmoda-zezo غير متصل


إلى الأخت جمال الروح
والله ما قلته عن ابنك كأنه إبني تماما ولكن الفرق في أن ابني عمره سنتان وتسعة أشهر
عنيد لأقصى درجات العند التي لا يمكن أن يتخيلها شخص خلق على وجه الأرض، الحياه معه من وقت ما يصحى من النوم حتى يخلد للنوم ليلا لا تطاق
نبيه جدا يفهم كل شئ ويتجاوز سنه بمراحل، يروح إلى الحضانة ويحفظ جميع الحروف والكلمات المرادفة لها والأرقام من واحد إلى عشرة بالعربي والإنجليزي ويجلس يسمعها لنا طوال النهار
ولكن عندما يريد أن يفعل شيئا فليس هناك قوة على وجه الأرض تستطيع إنهاره أبدا ، أبدأ معه بالهدوء الشديد ثم أتدرج شيئا فشيئا وأحاول تشجيعه (إن فعلت فسوف أعطي لك بنبوني) ولكن ليس هناك فائدة أبدا لا يخاف لا مني ولا من أبوه مع أننا حازمين معه ونحاول أن نتبع معه كل السبل التربوية الصحيحة ولكن كل شئ يعرف مكانه في البيت ويعرف كيف يشغله ومتى يتدخل في أمور المنزل بشكل أكبر من سنه، عنيف عندما أرفض له طلبا ويجلس يركل برجليه ويضرب بالبوكس والله احترت معه وأصبحت أضربه ولكن عن اللزوم فقط فيغضب ويثور أكثر ويقرصني ويضربني عند ضربه ويتمرمغ في الأرض بشكل يثير غيظي ودائما نحن في الحال نفسه يوميا.

في نفس اللحظة التي يصحو فيها من النوم يبدأ المسلسل اليومي فإما يصحو يصرخ يطلب شيئا ما أو يركلني برجله
احترت معه وتعبت
ساعدوني







التوقيع

عصفورة

رد مع اقتباس
قديم 25-04-2004, 01:59 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
إختصاصية نفسية وتربوية

الصورة الرمزية ترانيم النفس

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


ترانيم النفس غير متصل


ahmoda-zezo

الطفل في هذا السن يميل للعناد او لنقل من سمات شخصيته التي تميز هذه المرحلة وهذا يعني انه يريد اثبات استقلالتيه ومعاندة الطفل وفرض الرأي عليه يزيد الطين بله كما يقال ولابد تفهم المرحلة التي يمر بها الطفل وعدم فهم العناد كما نفهمه ونتعامل معه نحن الكبار

ومن المهم ان نحسن التعامل جيدا مع هذه المرحلة ومع هذا العناد بحيث لانساهم في تثبيت هذه الصفة في شخصيته الى الابد ....

لندع الطفل يشعر باستقلالتيه بالاستجابة لما يقول مالم يعارض ذلك مصلحته او يكون فيه ضرر عليه ولنحقق شيئا من تلك الاستقلالية

مثلا عندما نأمر الطفل بالذهاب للنوم يقول لا
هنا لانستخدم اسلوب الزجر والتوعد والعقاب
ولكن نقول للطفل (حسنا امامك خمس دقائق وبعدها تذهب للفراش )
اي نعقد معاهدة مع الطفل وبمصالحة الطرفين
وعندها الطفل يشعر بتحقيق استقلاليته وبنفس الوقت حققنا مانريد


هذا مثال للتعامل مع الطفل العنيد


لذا يحتاج لشيء من الصبر وكلما كبر الطفل وانتقل الى مرحلة اخرى يبدأ يخف العناد تدريجيا بشرط ان نحسن التعامل مع الطفل بشكل جيد







التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 16-05-2004, 01:34 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عضو نشط
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


ahmoda-zezo غير متصل


شكرا جزيلا لك يا أخت ترانيم النفس على ردك







التوقيع

عصفورة

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:31 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
         سعودية هوست للاستضافه والتصميم والدعم الفني

... جميع الحقوق محفوظه ...

.. جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ..