مركز التحميل

العودة   عالم بلا مشكلات > وَاحَةُ الْنَّفْسَ .. مَرْكَزِ تَطَوّيرَ الذَّاتِ .. مُشْكِلَاتِ الْتَّرْبِيَةِ وَالْطُّفُوْلَةَ > «● أَمْرَاضٍ الَاطْفَالِ وَعِلَاجِهَا
«● أَمْرَاضٍ الَاطْفَالِ وَعِلَاجِهَا لحميع مشكلات الاطفال النفسية والعقلية والاضطرابات السلوكية المختلفة

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-06-2003, 10:36 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
باحث إجتماعي وتربوي
إحصائية العضو








آخر مواضيعي


المجدد غير متصل


Post نظرة أخرى لعناد الأطفال

إن مشكلة عناد الأطفال مشكلة كبيرة منها ما صنعها أطفالنا بأنفسهم ومنها ما صنعناه بأنسنا نحن ، نعم لا نخجل من ذكرها فنحن نصنع كثيرا من مواقف أبناءنا العنادية ، ونحن إذا نظرنا بنظرة أطفالنا إلى المواقف التي تمر بهم لوجدنا أنهم في كثير من الأحيان لهم كل الحق في العناد الذي يفعلونه من عدم الطاعة أو التخريب أو التهرب من المسؤوليات أو الصراخ أو المشاجرات أو غيرها وكلٌ على حسب سنه ، ومما يعين أبناءنا على العناد كثرة قولنا لهم ( أنت عنيد ) أو ( إنك عنيدٌ جداً ) ويكرهها الأطفال بالذات عند قولهم ذلك أمام الآخرين في وجودهم ، لماذا ؟ لأنه بكثرة ترداد هذه الكلمات ترسخ في ذهن الطفل وتصل له رسالة بأنه عنيد فينتقم الطفل من أبيه وأمه بفعل كل هذا الكم من العناد ، صحيح أن نبحث عن العلاج له ولكن الأصح أن نقي أبناءنا من التوجه للعناد لأجل أن نرضخ لمطالبهم أو أن نتركهم وشأنهم ، لذلك يجب على الوالدين ما يأتي حتى يتقوا عناد أبناءهم :
1 ـ إن كثيراً من أوامر الآباء ونواهيهم لا تتفق مع ميول ورغبات الطفل ، كعدم اللعب والقفز أو السباحة وتسلق الأشجار وغيرها من الأمور التي يريد الطفل أن يقضي جزءاً من وقته فيها .
2 ـ وقد يكون الطفل منهمكاً بعملٍ ما ، يعتبره برأيه عملاً عظيما ، كتركيب لعبة ما ، فإذا بأمه تدعوه إلى الطعام فلا يرد عليها ، والسبب أن لذته ومتعته في تركيب تلك اللعبة تفوق لذَّ الطعام والشراب ، والأولى في تلك الأمور أن تخبره أمه قبل حين بالاستعداد لتناول الطعام .
3 ـ وقد يرفض الطفل أوامر أبويه دلالاً وعنادا ، وذلك بسبب الدلال المفرط الذي أعطي لذلك الطفل .
4 ـ وكثيراً ما تكون أوامر الأبوين مُبهمة ، كقولنا له : لا توسخ ثيابك وأطع أبويك ، والأولى أن نقول له : ضع الوعاء على الطاولة واشتغل به بعيداً عن ثيابك ، (مثلاً) .
5 ـ هناك عبرات يلفظها الأبوان وهي تحمل معها فكرة العصيان والعناد كقولنا للطفل : هل تريد أن ترتب أغراضك أم لا ؟ ـ وزجرنا إياه بشدة بقولنا : إني أمنعك من فعل كذا ـ وكان الأجدر أن نقول : هيا لنرتب أغراضك فالترتيب مفيدٌ وجميل ، و : إن هذا لا يحسن عمله ، اعمل هكذا .
6 ـ إن فكرة المستحيل غير موجودة عند الطفل ، فهو يطلب كل ما يشاهده ظناً منه أن بإستطاعة أبويه تأمينه له .
7 ـ هناك بعض الأحوال المرضية التي قد لا يشعر بها الأبوين مما تمنع الطفل من طاعة الوامر ، وهذا يحتاج إلى تقييم الطبيب .
من هنا نعلم أن تجنُّبنا لهذه الأحوال أو الكلمات حال الأمر أو النهي يقي الطفل ويقي الآباء اللجوء إلى العناد الذي يكره أن يراه كلٌ منا ، ولكن إن لجأ الطفل إلى العناد فهنا ينبغي علينا أن لا نلجأ إلى العنف أبداً فإن ذلك يزيد الطفل شرراً ، والأسلم منه أن نلجأ إلى علاجه بهدوء من خلال الآتي :
1 ـ الخروج من الغرفة التي فيها الطفل إلى غرفة أخرى تجنُّباً للقائه ، وترك الطفل لوحده حتى يدرك عدم التفات الأبوين له .
2 ـ عقوبة الحجز من أنفع العلاجات لكل المشكلات ، وهو أن يضع الأب كرسياً في زاوية إحدى الغرف أو الصالة ، فإذا ما استخدم الابن العناد كوسيلة للطلب أو العصيان فإن الأب أو الأم يمسك بيد الطفل بهدوء ثم يسحبه إلى الكرسي ويجلسه عليه ويجعله لا يتحرك لفترةٍ زمنية معيَّنة ، ولا نستخدم هذا العلاج للطفل أقل من سنتين لعدم إدراكه العقوبة .
3 ـ حاول أن تعرف قبل اللجوء إلى العقاب سبب فعله لأي أمرٍ كان منشأه العناد .

وأخيراً :
لا أقول أنني جئت بجديد فهناك من كتب في هذا الموضوع بأفضل مني وأكثر فائدة ، ومن لديه شيء من هذه المقالات فلا يبخل عليَّ وعلى إخوانه بها ، ونحن بانتظاره أسفل هذا المقال ،
وإلى حياةٍ هانئةٍ بدون عناد ، دمتم في رعاية الله .







التوقيع




أن تكون أباً ذلك سهل ، ولكن الصب أن تتحلى بالأبوة

رد مع اقتباس
قديم 14-06-2003, 12:00 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إختصاصية نفسية وتربوية

الصورة الرمزية ترانيم النفس

إحصائية العضو








آخر مواضيعي


ترانيم النفس غير متصل


بارك الله فيك اخي الكريم على هذا الموضوع الجيد واحب ان اضيف :

هناك بالفعل بعض الاسر تدفع الطفل بطريقة او بأخرى للعناد ومن ثم يلومون الطفل على ذلك مما يجعل الطفل يتمادى في ذلك ، ايضا بعض الاسر لاتنمي في الطفل الاستقلالية التامة التي تجعل الطفل يشعر بأهمية شخصة ورأيه فيكون فاقد لهذه الاستقلالية فيريد ان يعوض ذلك النقص بالعناد والتحدي للوالدين حتى ينتقم لنفسه ويشبع حاجة هو يفتقدها .....







التوقيع


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:31 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
         سعودية هوست للاستضافه والتصميم والدعم الفني

... جميع الحقوق محفوظه ...

.. جميع المواضيع و الردود تعبر عن رأي صاحبها ..